إقبال على «أوكازيون الصيف» فى الأسواق والمولات

Bookmark and Share

الأثنين - 6 أغسطس 2018 - 3:12 م

newphoto

 

 

 

خطفت ملابس الصيف أنظار الكثيرين من الشباب والفتيات وطلاب الجامعات والمدارس، رغم ارتفاع الأسعار ووصف بعض المواطنين لها بأنها «نار»، فى الوقت الذى تنتظر فيه العديد من الأسر الأوكازيون لشراء احتياجاتها من الملابس قبل مصاريف العيد وماراثون الجامعات والدروس الخصوصية.

 

وأطلق الاتحاد العام للغرف التجارية الأوكازيون الصيفى قبل أسابيع فى القاهرة والمحافظات، لتكون بدايته مبكراً العام الجارى بمناسبة عيد الأضحى، وتصل تخفيضات الأوكازيون الصيفى فى كل المحال التجارية كالملابس والسلع الكهربائية والمفروشات وتجهيزات العرسان إلى 70%، مع تقديم تخفيضات كبيرة على الملابس الصيفية والمصايف والرحلات.

 

وشهدت الأسواق التجارية والمحال والمولات الكبرى إقبالاً ملحوظاً على الشراء قبل أيام من عيد الأضحى، حيث بدأت المصانع فى طرح منتجاتها فى الأسواق، وشرع أصحاب المعارض فى عرض  منتجاتهم من الملابس المحلية والمستوردة من دول، منها الصين وتركيا وبعض الدول العربية، خاصة الإمارات والسعودية، أملاً فى تحقيق رواج لمنتجاتها.

 

سوق الملابس الصيفية شهدت موجة من ارتفاع الأسعار، على الرغم من حالة الركود التام، خاصة ملابس الأطفال والفتيات بمناطق وسط القاهرة ومصر الجديدة والمهندسين وغيرها من المناطق الراقية، وتراوحت أسعار البنطلونات الجينز بين 200 و250 جنيهاً فى الأسواق الشعبية، بينما قفزت إلى 400 جنيه فى المناطق الراقية، وارتفعت أسعار الأحذية إلى أرقام فلكية، حيث بلغ سعر حذاء الكوتشى 4000 جنيه فى المولات الكبرى.

 

نقلاً عن : المصرى اليوم